التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

أحمد السيد النجار يغادر الأهرام باستقالة مسببة

أحمد السيد النجار يغادر الأهرام باستقالة مسببة
أحمد سيد النجار

غادر أحمد سيد النجار رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام بعد أن قدم استقالة مسببة إلى الأستاذ كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة.

وقد جاء قرار الاستقالة بسبب قرار الهيئة الذي تم تسليمه إلى رؤساء مجالس إدارات المؤسسات الصحفية، والذي ألزمت فيه رؤساء مجالس الإدارات بالرجوع إليها في أي قرارات مالية أو إدارية للبت فيها مما رآه النجار أنه تدخلا سافرا في اختصاصاته، وسلبها بالكامل بحيث أصبح بلا صلاحيات أو اختصاصات، وهو ما رآه مخالفا للقانون، خصوصا في الجزئية التي تقرر فيها الهيئة عدم الاعتداد بأي قرارات اتخذت منذ حلف اليمين والذي تم يوم 12 إبريل الحالي، ما يعني تطبيق القرار بأثر رجعي وتلك مخالفة قانونية أخرى.

وأكد أحمد السيد النجار في مسببات استقالته بأن منعه من اتخاذ ما يراه من إجراءات بشأن توقيع العقوبات على المخطئ، أو اتخاذ قرارات مالية أو إدارية، يعني تدخل سافر في إدارة المؤسسة التي خول لها القانون ولمجلس إدارتها الحق في اتخاذ ما يلزم من قرارات مالية وإدارية، وأن الهيئة بذلك تتدخل فيما لم يمنحها القانون حق التدخل فيه، وتمنع ما أباحه القانون لمجلس إدارة المؤسسة من صلاحيات لإدارة المؤسسة.

وأكد احمد سيد النجار بأن مطالبته بالبقاء في منصب بلا صلاحيات هو أمر مرفوض تماما ويعتبر سلبا للحرية الممنوحة للسلطة الرابعة واستقلاليتها، وأنه بتقديم استقتالته إنما يؤكد على ثبات موقفه من الدفاع عن استقلالية وحرية أكبر مؤسسة قومية صحفية مملوكة للشعب، وحيث أن العمل العام وأي منصب هو من أجل خدمة الوطن وليس من أجل مركز أو منصب.

وقد ضمن استقالته الإنجازات التي حققتها مؤسسة الأهرام خلال السنوات الثلاث التي تولى فيها رئاسة مجلس إدارتها.

التعليقات