التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

ليونيل ميسي يقود الأرجنتين بعد معاناة كبيرة للتأهل إلي مونديال روسيا

ليونيل ميسي يقود الأرجنتين بعد معاناة كبيرة للتأهل إلي مونديال روسيا
ليونيل ميسي يقود الأرجنتين بعد معاناة كبيرة للتأهل لمونديال روسيا

قاد النجم الأرجنتيني والبرغوث ليونيل ميسي منتخب بلاده الأرجنتين إلي التأهل إلي المونديال المقبل في عام 2018 على الأراضي الروسية في ليلة ساحرة في العاصمة الإكوادورية كيتو، وذلك بعدما تغلب منتخب الأرجنتين على صاحب الأرض منتخب الإكوادور بثلاثة أهداف مقابل لا شئ جائت كلها من توقيع البرغوث ليونيل ميسي.

ليضمن بالتالي منتخب الأرجنتين مقعده في المونديال المقبل بعد معاناة كبيرة في مشوار التصفيات منذ بدايتها وحتى نهايتها، علماً بأن المنتخب الأرجنتيني وعقب ذلك الفوز قد أنهى التصفيات الحالية في المركز الثالث في الترتيب بعدما إستغل نتائج بقية المنتخبات وخاصة الخسارة التي تعرض لها منتخب تشيلي خارج أرضه على يد منتخب البرازيل بثلاثة أهداف مقابل لا شئ.

هذا وقد كانت الشكوك الكثيرة تحوم حول تأهل المنتخب الأرجنتيني إلي المونديال من عدمه، ولكن عندما يكون لديك لاعباً في صفوفك من طراز رفيع كالبرغوث ليونيل ميسي فيجب عليك أن تكون هادئاً للغاية وواثقاً دائماً من نجاح فريقك أو منتخب بلادك، ليبقى الآن الهدف الرئيسي للمنتخب الأرجنتيني بعد تأهله إلي المونديال هو المنافسة وبقوة على لقب المونديال ولم لا التتويج به في نهاية المطاف وخاصة في ظل إمتلاكه كافة العوامل التي من الممكن أن تُساعده على تحقيق هدفه.

علماً بأن المنتخب الأرجنتيني كان قد وصل إلي الدور النهائي من عمر النسخةالماضية للمونديال والتي كانت في صيف عام 2014 على أرض دولة البرازيل، ولكنه خسر اللقب حينها على يد منتخب ألمانيا بهدف وحيد مقابل لا شئ جاء من توقيع اللاعب ماريو غوتزه في الشوط الإضافي الثاني من عمر المباراة.

ولكن المنتخب الأرجنتيني قد تغير كثيراً منذ ذلك الوقت وخاصة على الصعيد الفني بعدما أصبح تحت قيادة المدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي، والذي كان يحلم دائماً منذ بداية مسيرته التدريبية بأن يتمكن من تدريب منتخب بلاده الأرجنتين في كأس العالم، وها هو الآن الحلم يتحقق ويبقى عليه فقط حسن قيادة منتخب التانغو في المونديال.

وإضافة لذلك أيضاً حسن التعامل مع النجوم اللامعة التي يمتلكها المنتخب الأرجنتيني، والتي كانت من الممكن أن تغيب في مفاجأة تاريخية عن المونديال ولكن سحر البرغوث ليونيل ميسي أنقذ الجميع من الدخول في متاهة لن يعرف المنتخب الأرجنتيني كيفية الخروج منها لفترة طويلة، وخاصة وأن المنتخب الأرجنتيني نجح في التواجد في المونديال بشكل دائم بعد فشله في التأهل إلي مونديال 1970 على أرض دولة المكسيك.

ويأتي على رأس نجوم المنتخب الأرجنتيني في الوقت الحالي البرغوث ليونيل ميسي، ومن ثم يأتي خلفه مباشرة العديد والعديد من النجوم الآخرى وأبرزهم أنخيل دي ماريا وباولو ديبالا وماورو إيكاردي وغونزالو هيغواين وإيفر بانيغا وخافيير ماسكيرانو ولوكاس بيليا وسيرخيو أغويرو.

وفي إطار الجولة الآخيرة من عمر تصفيات قارة أمريكا الجنوبية أيضاً حقق منتخب البرازيل فوزاً كاسحاً على حساب ضيفه منتخب تشيلي، كما حقق منتخب الأوروغواي فوزاً مثيراً على حساب ضيفه منتخب بوليفيا بأربعة أهداف مقابل هدفين، بينما تعادل منتخب بيرو مع ضيفه منتخب كولومبيا بهدف لمثله لكل منتخب، فيما سقط منتخب الباراغواي على أرضه بهدف وحيد مقابل لا شئ على يد منتخب فينزويلا.

وبناءً على هذه النتائج تأهل المنتخب البرازيلي عن المركز الأول، ومن ثم جاء خلفه مباشرة منتخب الأوروغواي عن المركز الثاني، فيما تأهل منتخب الأرجنتين عن المركز الثالث، أما منتخب كولومبيا فقد تأهل عن المركز الرابع، بينما سيخوض منتخب بيرو غمار الملحق النهائي أمام منتخب نيوزيلندا بعدما تأهل عن المركز الخامس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.