التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

خفر السواحل اليوناني تضبط سفينة محملة بالمتفجرات في طريقها إلى مصراته

خفر السواحل اليوناني تضبط سفينة محملة بالمتفجرات في طريقها إلى مصراته

أعلن خفر السواحل اليوناني اليوم الأربعاء أن السلطات قاما بضبط سفينة ترفع علم “تنزانيا” في طريقها إلى ليبيا وعلى متنها مواد يتم استخدامها لصناعة المتفجرات.

وقام خفر السواحل رصد تحركات السفينة بالقرب من جزيرة “كريت” يوم السبت الماضي، وقد عثرت السلطات اليونانية على متن السفينة حوالي 29 حاوية بداخلها مواد منها نترات الأمونيوم وأجهزة تفجير غير كهربائية بالإضافة إلى 11 خزان فارغ لغاز البترول المسال، وقال الأميرال يوانيس أرجيريو لوسائل الإعلام أن “المواد كانت فى طريقها إلى ليبيا“.

وتابع الأميرال حديثه أن المواد يمكن استخدامها “فى مختلف أنواع الأعمال.. من العمل فى المحاجر إلى صنع القنابل وأعمال الإرهاب“.

يذكر أن الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة حظرت بيع ونقل وتوريد الأسلحة إلى ليبيا منذ 2011، وقد أشارت بوليصة شحن السفينة إلى أنه جري تحميل ما عليها من مواد في ميناء مرسين والإسكندورنة التركي وإلى أن وجهتها إلى جيبوتي وعمان.

وقد أجري خفر السواحل اليونانية تحقيق أولي، وأشارت التحقيقات أن ربان السفينة تلقي تعليمات من المالك بالإبحار إلى مدينة مصراته الليبية ليتم تفريغ حمولة السفينة بالكامل في الأراضي الليبية.

وأضاف خفر السواحل أنه لم يتم العثور على أي خرائط ملاحية في سجل السفينة لمناطق عمان وجيبوتي، وقد ألقت السلطات اليونانية القبض على أفراد طاقم السفينة البالغ عددهم ثمانية أشخاص وسيمثلون صباح يوم غد الخميس أمام الإدعاء العام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.