التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

برشلونة يُكمل عقد المتأهلين لربع نهائي كأس الملك بسهولة بالغة

برشلونة يُكمل عقد المتأهلين لربع نهائي كأس الملك بسهولة بالغة
مباراة برشلونة وسيلتا فيغو

تأهل فريق برشلونة حامل اللقب في المواسم الثلاثة الماضية إلي الدور ربع النهائي من مسابقة كأس ملك إسبانيا عقب فوزه الكاسح على حساب ضيفه فريق سيلتا فيغو بخمسة أهداف مقابل لا شئ، وذلك في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية ملعب الكامب نو بإقليم كتالونيا، وذلك في إطار مباريات إياب الدور ثمن النهائي من عمر المسابقة للموسم الحالي 2017 / 2018، علماً بأن موقعة الذهاب كانت قد انتهت على وقع التعادل الإيجابي بهدف لمثله لكل فريق.

وفي شوط المباراة الأول حاول كل فريق أن يقوم بفرض سيطرته على الطرف الآخر وخاصة وأن أسلوب لعب فريق سيلتا فيغو مشابه بنسبة كبيرة لأسلوب لعب فريق برشلونة مما جعل الأمور في غاية الصعوبة على كلاهما، وفي الدقيقة العاشرة سدد البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي كرة أرضية من خارج منطقة الجزء ولكن حارس المرمى سيرخيو ألفاريز أمسك بها بسهولة كبيرة.

وبعدها بثلاثة دقائق فقط نجح فريق برشلونة في تسجيل هدفه الأول في المباراة وذلك عبر لاعبه المفضل ليونيل ميسي وسط فرحة عارمة من الجماهير الكتالونية في مدرجات ملعب الكامب نو، ولم يكتفِ الفريق الكتالوني بذلك وبحث عن تسجيل المزيد من الأهداف من أجل حسم المباراة بشكل نهائي، وفي الدقيقة الخامسة عشر تحقق له ما أراد بعدما سجل النجم ليونيل ميسي الهدف الثاني له ولفريقه في المباراة وسط حالة من الانهيار من جانب فريق سيلتا فيغو.

وفي الدقيقة الثامنة والعشرين حسم فريق برشلونة الأمور تماماً وذلك من خلال تسجيل الهدف الثالث في المباراة والذي جاء هذه المرة عبر الظهير الأيسر الإسباني جوردي ألبا قاضياً على كل آمال فريق سيلتا فيغو في المباراة، وبعدها بثلاثة دقائق فقط أضاف المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز الهدف الرابع لفريقه في مباراة تحولت إلي مهرجان أهداف من جانب واحد فقط عكس ما كان متوقع تماماً.

وفي بقية دقائق الفترة الأولى من عمر اللقاء هدأت الأجواء كثيراً من الجانبين وخاصة من جانب فريق برشلونة الذي بات مطمئناً على بطاقة تأهله إلي الدور المقبل بنسبة كبيرة للغاية، وفي مقابل ذلك بدا واضحاً على فريق سيلتا فيغو العجز الشديد من الناحية الهجومية لينتهي الشوط في نهاية المطاف على وقع تقدم فريق برشلونة بأربعة أهداف مقابل لا شئ.

وفي شوط المباراة الثاني استمر فريق برشلونة في عملية استحواذه على الكرة مع ايقاع منخفض وخاصة في ظل انعدام أي أمل تقريباً لفريق سيلتا فيغو، مما دفع حتى المدرب إرنيستو فالفيردي إلي إراحة النجم ليونيل ميسي وأيضاً إعطاء الفرصة للفرنسي عثماني ديمبيلي من أجل المشاركة مع الفريق في المباراة.

وفي بقية دقائق المباراة استمر السيناريو ذاته من الجانبين دون أي تغيير على الإطلاق على الرغم من بعض المحاولات اليائسة من جانب فريق سيلتا فيغو، وقبل نهاية اللقاء بقليل وتحديداً في الدقيقة السابعة والثمانين اختتم فريق برشلونة مهرجان أهدافه من خلال تسجيل الهدف الخامس وذلك عبر الكرواتي إيفان راكيتيتش، وبذلك يحجز فريق برشلونة مقعده في الدور ربع النهائي من عمر المسابقة في إطار سعيه للحفاظ على لقبه بطلاً للمسابقة للموسم الرابع على التوالي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.