التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

المجلس الأعلى للإعلام: سنعاقب كل من يتجاوز على مواقع التواصل الاجتماعي

المجلس الأعلى للإعلام: سنعاقب كل من يتجاوز على مواقع التواصل الاجتماعي

قال رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام مكرم محمد أحمد، أن المجلس سيقوم بمحاسبة كل من يتجاوز الحدود عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، مشير “صفحات التواصل متاحة للجميع، ومن حق أي شخص تعرض للسب أو القذف أن يتقدم بشكوى لمحاسبته وإن كان صحفيًا أو إعلاميًا”.

ونفي مكرم محمد أحمد في تصريح صحفي خاص اليوم الجمعة، أن تكون محاسبة ما ينشره الصحافيين عبر صفحاتهم الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي تصيداً، قائلاً “إذا كانت محاسبة المؤسسات القوية أمر متاح، فالإولى محاسبة الشخص الذي يستغل صفحته لابتزاز الجميع بدعوى التعبير عن رأيه الشخصي، فكل شخص يجب أن يحاسب على تجاوزه وإلاّ تحولنا إلى غابة “.

وأشار رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، أن المجلس يعتمد على ما يرد إليهم من شكاوى في المرحلة الأولي، لصعوبة حصر كل ما يتم نشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي ثم التدقيق فيها.

وتابع مكرم حديثه قائلاً :”إن تلقينا شكوى نتابعها ونستخدم جميع الوسائل الممكنة للوصول إلى الحقيقة، وأمامنا بعض الوقت لتحسين أدوات التكنولوجيا التي تمكننا من حصر ومراقبة تلك الوسائل بالقدر الكافي، وإن كانت عملية الحصر الشامل صعبة، فإن المراقبة والمتابعة يسيرة وسنعاقب كل من يتطاول”.

ويعتبر العديد من الإعلاميين أن مواقع التواصل الاجتماعي منبر لبث الأخبار الكاذبة، والتحريض على العنف، وقد سابق أن تم محاسبة بعض الصحفيين الذين يتجاوزا الحدود المسموحة لهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.